خالد يوسف: تركت مصر باختياري

خالد يوسف: تركت مصر باختياري
شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

خالد يوسف: تركت مصر باختياري ومكنش عندي احتمال إني مارجعش مصر

خالد يوسف: تركت مصر باختياري وخرجت من أزمتي بقصة فيلم جديد

تحدث المخرج خالد يوسف عن تجربة السفر بعيدا عن مصر لمدة عامين ونصف، ونقل إقامته إلى فرنسا.

أوضح خالد يوسف في مقابلته مع الإعلامي عمرو أديب ببرنامج “الحكاية” عبر قناة MBC مصر.

أن تجربة الاغتراب عن مصر كانت باختياره، مشيرا إلى أنه تعلم خلالها الفوارق بين الحياة في مصر وفرنسا.

خالد يوسف: تركت مصر باختياري ومكنش عندي احتمال إني مارجعش مصر
المخرج خالد يوسف

ولذلك تحدث يوسف عن تجربته قائلا: “لم أشعر بالوحدة في فرنسا، لامتلاكي منزلا كبيرا كان مليء بالضيوف باستمرار

بشكل جعلني لا اتألم من فكرة الغربة، خاصة أنني كنت أتابع الأخبار عبر مواقع التواصل الاجتماعي ولم أنقطع يوما عن مصر”.

ولذلك أضاف: “ذهبت إلى فرنسا لزيارة زوجتي وابنتي وهناك فوجئت بحملة للاغتيال المعنوي، لكن الوقت أثبت أن موقفي القانوني سليم

ولا يوجد ما يدينني، كما أنني خرجت من أزمتي بفكرة فيلم جديد سوف أنفذه على الفور، وأرصد من خلاله أحوال العرب ومعانتهم في أوروبا، وأزمة الهوية التي تواجههم”.

ولذلك تابع خالد يوسف: “كنت على يقين أنني عائد إلى مصر لا محالة، وكنت في فترة راحة للابتعاد عن الأجواء السلبية

بعدما بدأ الجمهور في مهاجمتي” مشيرا إلى أنه كان يحظى بحياة جيدة كونه مسيور الحال.

وأضاف خالد يوسف: ” مكنش عندي احتمال إني مش راجع مصر، وانا كنت واخد فترة هدنة مع نفسي

الابتعاد عن جو تعرضت فيه لـ حملة هجوم ضايقتني بشكل كبير”.

ولذلك أكد خالد يوسف أن الحكومة الفرنسية رحبت به فورا ومنحته الإقامة الخاصة بالموهوبين، كما تلقى معاملة رائعة.

خلال زيارته إلى بريطانيا والمملكة العربية السعودية، بلد زوجته، التي ساندته ودافعت عنه كثيرا خلال أزمته وتعرضه للهجوم.

أشار يوسف إلى رفضه لعدة عروض لإخراج أفلام فرنسية، مؤكدا أنه رغم استمتاعه بالحياة في فرنسا.

إلا أن فيلمه الجديد ينتقد عدة جوانب في الحياة والمجتمع الفرنسي، مما لمسه خلال تجربة إقامته هناك.

‫0 تعليق

اترك رد